شيخ الأزهر: السنة النبوية هي مصدر التشريع الثاني بعد القرآن

0

شيخ الأزهر: السنة النبوية هي مصدر التشريع الثاني بعد القرآن

أكد فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، أن السنة النبوية تأتي في المرتبة الثانية كمصدر للتشريع في الإسلام بعد القرآن الكريم.

وقال الطيب، خلال كلمته في احتفال مصر بذكرى المولد النبوي الشريف بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، الإثنين، إن “سلخ القرآن الكريم عن السنة النبوية يضيع أكثر من نصف القرآن”.

وأضاف قائلا: “فمن المعلوم أن الصلاة ثابتة بالقرآن لكن لا توجد آية واحد في القرآن يتبين كيف للمؤمن أن يصلي فهذه التفاصيل لا يمكن تبينها ولا معرفتها إلا من السنة النبوية والتي هي المصدر الثاني من مصادر التشريع في الإسلام”.

ويحتفل المسلمون في شتى بقاع الأرض بذكرى مولد النبي “محمد” صلى الله عليه وسلم والذي يوافق يوم 12  ربيع الأول من كل عام.

إقرأ أيضا: شيخ الأزهر: يجب أن يعود الدين لتوجيه حياة البشر

Leave A Reply

Your email address will not be published.